أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أكد رئيس الوزراء الكندي، جاستن ترودو، الأحد، وجود مواطن كندي بين سبعة قتلى راحوا ضحية ثلاثة مهاجمين قادوا عربة "فان" نحو المارة وطعنوا آخرين في منطقة جسر لندن، بالعاصمة البريطانية

وذكر ترودو في بيان "تدين كندا بشدة الهجوم الذي لا معنى له، والذي وقع الليلة الماضية في لندن بالمملكة المتحدة وقتل وأصاب العديد من الأبرياء. انفطر قلبي لأن كنديا من بين القتلى".

في غضون ذلك، أورد تلفزيون "بي.إف.إم"، أن مواطنا فرنسيا لقي مصرعه أيضا في هجوم لندن.

وذكر جهاز الخدمات الصحية البريطانية، الأحد، أن 21 شخصا من بين مصابي هجوم لندن "في حالة حرجة" بالمستشفيات.

وطبقا للمصدر نفسه فإنه من بين 50 شخصا أصيبوا في الاعتداء، يعالج 36 شخصا داخل المستشفيات، فيما غادر الباقون.

وقالت مصادر في الشرطة البريطانية إن بعض المصابين من الأجانب، مرجحة أن يكون 3 أشخاص فقط هم من نفذوا الهجوم الذي أودى بحياة 7 قتلى.