قتل أحد قادة الطلاب في فنزويلا خلال جمعية عمومية في جامعته في سياق يوم من الاحتجاجات الطلابية ضد الرئيس نيكولاس مادورو ومشروعه المقترح لدستور جديد وفقا للنيابة العامة.

وأفادت النيابة العامة أن جوزيه لوبيز منجاريس (33 عاما) "كان يشارك في التجمع الطلابي. ومع اقتراب انتهاء الاجتماع، أطلق أحد المشاركين النار عليه مرات عدة قبل أن يفر على دراجة نارية".

وأشارت النيابة العامة إلى إصابة ثلاثة آخرين بجروح، لافتة إلى أن فتحت تحقيقا في القضية.

وتجري التعبئة الطلابية وسط أجواء متوترة للغاية في فنزويلا، حيث أدت موجة احتجاجات وأعمال عنف منذ أوائل نيسان/أبريل إلى مقتل أكثر من ثلاثين شخصا.

وانطلقت مسيرات الخميس من الجامعات حيث وقعت مواجهات، خصوصا في العاصمة كراكاس.

وتشهد فنزويلا أعمال عنف خلال مسيرات ضد مشروع الرئيس مادورو عقد جمعية تأسيسية، الأمر الذي تعتبره المعارضة مجرد مناورة تهدف إلى تأجيل الانتخابات التي تطالب بها.