أبوظبي - سكاي نيوز عربية

ارتفعت حصيلة قتلى الانفجار الذي وقع قرب مقر السفارة الأميركية في العاصمة الأفغانية كابل، الأربعاء، إلى 8 قتلى و 25 جريحا من بينهم جنديين أميركيين.

ونقلت وكالة "فرانس برس" عن مسؤولين أفغان قولهم إن الانفجار استهدف موكبا للقوات الدولية قرب السفارة الأميركية في كابل.

وأكد المتحدث باسم وزارة الداخلية، نجيب دانيش، أن الهجوم الذي "استهدف موكبا قوات أجنبية كان يمر" في المنطقة، مشيرا إلى أن غالبية الضحايا من المدنيين.

وكانت إحصائية أولية تحدثت في وقت سابق عن وقوع 3 قتلى و15 جريحا.

وهذه ليست المرة الأولى التي تقع فيها هجمات قرب مقر السفارة الأميركية، إذ وقعت سلسلة هجمات خلال الأعوام الثلاثة الأخيرة هجمات.

لكن لم يتضح بعد ما إذا كان انفجار اليوم أوقع ضحايا أو أضرار بمقر السفارة الأميركية.

وأشار مصدر أمني أفغاني إلى أن الهجوم نفذ بواسطة "سيارة مفخخة" استهدفت "موكبا أميركيا كان يقوم بدورية بالقرب من السفارة والمقر العام" لقوات الحلف الأطلسي في افغانستان.

وأوضح أن من بين الجرحى جنديان أميركيان وصفت جروحهم بالطفيفة وجرى إجلائهما من المكان.

ولم تعلن أي جهة على الفور مسؤوليتها عن الهجوم الذي ياتي بعد أيام على بدء "هجوم الربيع" لحركة طالبان، التي توعدت باستهداف القوات الدولية.

وعادة ما يكون الربيع بداية "موسم القتال"، غير أن طالبان واصلت خلال هذا شتاء حربها ضد القوات الحكومية ونفذت أعنف هجماتها في أبريل وقد استهدف قاعدة عسكرية عند مشارف مدينة مزار شريف، كبرى مدن شمال البلاد، وأدى إلى مقتل 135 مجندا على الأقل.