أبوظبي - سكاي نيوز عربية

تعرض زعيم المعارضة الروسية أليكسي نافالني لهجوم من قبل مجهولين برش مادة غريبة تسببت له بحروق في الوجه والعين اليمنى، وذلك مباشرة بعد خروجه من مكتبه وسط موسكو.

وقد تم نقل نافالني إلى إحدى المستشفيات حيث يتلقى العلاج.

وقال نافالني في تغريدة على تويتر:" الشيء المؤسف حقا أنها دخلت في عيني.. عيني اليمنى الآن خضراء بالكامل.. القرنية وحذقة العين معا".

ولم ترد تفاصيل بشأن الواقعة من الشرطة الروسية.

ونافالني (39 عاما) الذي اتهم مسؤولي الحكومة بدءا من الرئيس فلاديمير بوتن بالكسب غير المشروع، أحد أبرز زعماء المعارضة الليبرالية في البلاد، ومؤسس جمعية مكافحة الفساد الروسية.