أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال أحد مرشحي الانتخابات الرئاسية الإيرانية إن الاتفاق النووي التاريخي الذي أبرم عام 2015 لم ينجح في رفع العقوبات أو تحسين اقتصاد البلاد.

ونقلت أسوشيتد برس عن المرشح المحافظ مصطفى مير سالم قوله إن تواصل الرئيس حسن روحاني مع الغرب باء بالفشل، مضيفا أن "العقوبات لا تزال موقعة بل وزادت".

يقضي الاتفاق النووي برفع العقوبات الدولية، في مقابل تقليص إيران نشاط تخصيب اليورانيوم، غير أن الولايات المتحدة شددت عقوبات أخرى تتعلق ببرنامج إيران للصواريخ الباليستية. 

وأضاف مير سالم، إنه في حال انتخابه فسيلتزم بالاتفاق النووي، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن إدارة الرئيس دونالد ترامب قوضت الاتفاق بالفعل بدون أن يوضح مقصده.