أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أصدر تنظيم داعش المتطرف، قبل أكثر من 3 أشهر، دليلا مفصلا للإرهابيين الذين سيقدمون على طعن ضباط الشرطة والأفراد العسكريين.

وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن الدليل وزعه مجندو الجماعة المتطرفة على الإرهابيين المحتملين لتنفيذ العمليات، مضيفة أن خالد مسعود "الذئب المنفرد" ربما اطلع عليه خلال الأسابيع السابقة، أي قبل التخطيط لهجومه.

ويقدم الدليل تعليمات بشكل مفصل عن مكان طعن الشخص في حال كان يرتدي درعا واقيا.

وكشفت وحدة سكوتلاند يارد السرية، في وقت سابق، أن الشرطي الذي لقي حتفه خلال هجوم لندن كان يرتدي سترة واقية أثناء تعرضه للطعن، مشيرة إلى أنه لم يتم العثور على أي "ضرر أو اختراق للسترة الواقية" وهو ما يظهر أن منفذ العملية يعرف بشكل دقيق أين يوجه الطعنة.

وقالت "ديلي ميل" إن الدليل كان متوفرا، في البداية، عند 250 إرهابيا، وأغلبهم من المجندين، قبل أن ينتشر بشكل كبير في وسائل التواصل الاجتماعي، مما يجعل الوصول إليه من خلال غوغل أو تويتر متاحا وسهلا.

وتأتي هذه المعلومات، بعد أيام من اتهام وزير الخارجية البريطاني، بوريس جونسون، مواقع التواصل الإجتماعي بالتحريض على الإرهاب.