أبوظبي - سكاي نيوز عربية

انتقد الممثل الأميركي، ريتشارد غير، إسرائيل بسبب مستوطناتها المقامة في الأراضي التي يريد الفلسطينيون إقامة دولتهم عليها.

وجاء نجم فيلم "امرأة جميلة" إلى القدس لحضور العرض المحلي من فيلم جديد للكاتب والمخرج الإسرائيلي جوزيف سيدار ويقوم غير بطولته.        

ونقل تقرير لصحيفة هآرتس، الأحد، عن الممثل الأميركي قوله: "المستوطنات تماثل شيء استفزازي مناف للعقل (..) وهي بالتأكيد ليست جزءا من برنامج شخص يريد عملية سلام حقيقية".

وينظر المجتمع الدولي في الغالب إلى المستوطنات باعتبارها عقبة على طريق إقامة دولة فلسطينية إلى جانب إسرائيل في الأراضي التي احتلتها في حرب عام 1967.

وتقول إسرائيل إن المستوطنات وغيرها من القضايا الجوهرية مثل الأمن ينبغي أن يتم حلها في محادثات السلام.