أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قالت لجنة استشارية حكومية كبيرة في هولندا، الجمعة، إن الجيش "عانى إهمالا جسيما" في عهد حكومة رئيس الوزراء مارك روته، مضيفة أنه حتى وإن زاد الإنفاق لن يكون في حالة "الاستعداد الأساسي" قبل عام 2021 على أقرب تقدير.

وفي تقرير لاذع قبل أقل من أسبوع من الانتخابات العامة، نصح المجلس الاستشاري للشؤون الدولية في هولندا الحكومات المقبلة بزيادة الإنفاق ليصل إلى المتوسط الأوروبي خلال السنوات الأربع المقبلة وإلى مستوى حلف شمال الأطلسي وهو اثنان بالمئة للسنوات الأربع التالية.

وسبق أن انتقد حلف شمال الأطلسي هولندا لعدم كفاية الإنفاق العسكري ولاسيما على القوات البرية ودعم العمليات.

وتنفق هولندا أقل من واحد في المئة من ناتجها المحلي الإجمالي على الجيش مقارنة بالمتوسط الأوروبي في حلف شمال الأطلسي وهو نحو 1.4 في المئة.

يشار إلى أن الهولنديين سيدلون بأصواتهم انتخابات عامة يوم 15 مارس.