أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قالت الشرطة الإسبانية إنها واجهت ما يقرب من 500 محاولة عبور غير شرعي للحدود في غضون شهر واحد من خلال محاولة إخفاء المهاجرين في قوارب شحن تصل إلى الساحل الجنوبي لإسبانيا.

وقالت السلطات اليوم السبت إنها سجلت هذه المحاولات الأولية ودخول المغادرين من سبتة ومليلية، بعد عملية للشرطة العام الماضي وسط جهود تهدف للحد من عدد المهاجرين غير الشرعيين الذين يصلون إلى الموانئ الإسبانية مثل ألميرية وملقة وموتريل.
       
وبفضل زيادة الدوريات البحرية تم ضبط ما يقرب من 500 مهاجر حاولوا الوصول إلى إسبانيا سرا عبر مضيق جبل طارق، ومعظمهم من القاصرين الذين كانوا يختبئون بشكل خطير داخل الشاحنات وحاويات البضائع أو القمامة المقرر أن يتم تفريغها في إسبانيا.