أبوظبي - سكاي نيوز عربية

حذرت صربيا كوسوفو من أنها ستدافع عن "كل شبر من أراضيها،" بما في ذلك إقليمها السابق، حيث يزعم الصرب أنهم يقعون تحت تهديد ألبان كوسوفو.

وأصدر الرئيس الصربي توميسلاف نيكوليتش التحذير، الأحد، بعدما تم إيقاف قطار صربي عليه لافتات كتب عليها "كوسوفو صربية" السبت قبل دخوله كوسوفو بعد ورود أنباء عن هجوم خططه أبناء العرقية الألبانية.

ونقلت أسوشيتد برس عن نيكوليتش "بالأمس، كنا على وشك (خوض) اشتباكات". ومصعدا التوترات اتهم ألبان كوسوفو بإثارة "حرب".

وأعلنت كوسوفو استقلالها عن صربيا في عام 2008، لكن صربيا لا تعترف بذلك، وسعت إلى الحفاظ على نفوذها في شمال كوسوفو، حيث تقيم معظم الأقلية الصربية في البلاد.

وتسيطر القوات التي يقودها حلف شمال الأطلسي على حدود كوسوفو بعد تدخل عام 1999 لوقف حملة القمع الصربية الدموية ضد الانفصاليين الألبان.