أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعلن ممثلو الادعاء السويدي توجيه الاتهام لرجل سوري، بارتكاب جرائم حرب لمشاركته في قتل سبعة جنود سوريين عام 2012.

وقالت المحققة كريستينا ليندهوف كارلسون إن الصراع كان حين ذاك "نزاعا مسلحا غير دولي بين الحكومة السورية وعدد من الجماعات المسلحة".

وأشارت ليندهوف كارلسون إلى أن الرجل البالغ من العمر 46 عاما انضم إلى المعارضة في سوريا وظهر في مقطع مصور في مايو عام 2012، حيث تم إعدام سبعة من الجنود "العزل". ولم يتضح على الفور أي جماعة متمردة كان قد انضم إليها.

وذكرت الخميس "أن الاتهام يجب ألا ينظر إليه باعتباره تأييد للصراع الدائر في سوريا".

سعى الرجل للجوء إلى السويد عام 2013 ويخضع للاعتقال على ذمة المحاكمة منذ مارس، وفقا للادعاء العام.