أبوظبي - سكاي نيوز عربية

تجري السلطات النيجيرية مفاوضات بهدف الإفراج عن بعض من أكثر من 200 فتاة خطفتهن جماعة "بوكو حرام" المتطرفة عام 2014 في بلدة شيبوك، شمال شرق نيجيريا.

وقال جابرا شيهو المتحدث باسم الرئيس محمد بخاري: "المفاوضات مستمرة وجهاز الخدمة العامة يغمره التفاؤل بنجاحها".

وأضاف: "بالنسبة لأصدقائي الذين ينشرون خبر الإفراج عن المزيد من فتيات تشيبوك. لم نصل إلى هذه المرحلة بعد".

وكانت الجماعة قد خطفت حوالي 270 فتاة من مدرستهن في شيبوك بولاية بورنو في أبريل 2014.

وتحارب الجماعة القوات الحكومية في الولاية منذ 7 سنوات، في حملة قتل فيها أكثر من 15 ألف شخص وتسببت في نزوح أكثر من مليونين.

وتمكنت عشرات الفتيات من الهرب من قبضة "بوكو حرام" في البداية، لكن أكثر من 200 فتاة ظللن مختفيات حتى أكتوبر، عندما أفرجت الجماعة عن 21 فتاة عقب وساطة سويسرا والصليب الأحمر الدولي.