أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال يحيى جامع رئيس غامبيا المنتهية ولايته، الجمعة، إنه يرفض نتيجة انتخابات الأول من ديسمبر التي خسرها لصالح زعيم المعارضة أداما بارو، ودعا إلى إجراء انتخابات جديدة.

ويطرح الإعلان الذي جاء على شاشات التلفزيون الحكومي، تساؤلات بشأن مستقبل الدولة الواقعة في غرب إفريقيا، بعد نتيجة غير متوقعة للانتخابات أنهت حكم جامع الذي دام 22 عاما.

وكان جامع أقر بهزيمته في الانتخابات بعد إعلان النتائج، مما أثار حالة من التفاؤل لدى سكان هذا البلد الواقع غربي إفريقيا، الذين يبلغ عددهم 1.8 مليون نسمة.

واتهم جامع بقمع المعارضة وتعذيب المعارضين، واشتهر الرجل القوي بأنه قال ذات مرة: "سأحكم لمليار عام".

وبحسب النتائج الرسمية للانتخابات، حصل بارو على 45.5 في المائة من الأصوات مقابل 36.7 في المائة لجامع.

وبارو مطور عقاري عمل لبعض الوقت حارس أمن بشركة للتجزئة في لندن.

ومن جهة أخرى، دعت السنغال السبت، إلى اجتماع طارئ في مجلس الأمن الدولي، بعد إعلان جامع.

ودعا وزير خارجية السنغال مانكيور ندياي في حديث تلفزيوني جامع، إلى احترام نتيجة الانتخابات، وحذره من الإضرار بمصالح السنغال أو مواطنيها في غامبيا.