أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قالت روسيا، الجمعة، إنها كشفت عن مخطط لأجهزة مخابرات أجنبية يهدف لنشر الفوضى في النظام المصرفي الروسي من خلال موجة منسقة من الهجمات الإلكترونية ونشر أخبار كاذبة على وسائل التواصل الاجتماعي عن إفلاس بنوك.

وذكرت وكالة المخابرات الداخلية الروسية، وتعرف باسم جهاز الأمن الاتحادي، في بيان أن الخوادم التي كانت ستستخدم في الهجوم الإلكتروني المزعوم في هولندا ومسجلة باسم شركة أوكرانية لاستضافة المواقع الإلكترونية.

وأضاف البيان أن الهجوم كان من المفترض أن يبدأ في الخامس من ديسمبر ويستهدف بنوكا وطنية وإقليمية كبيرة في عدد من المدن الروسية.

وتابع "كان من المزمع أن يرافق المخطط إرسال رسائل نصية قصيرة للكثير من المستخدمين ونشر أخبار ذات طبيعة استفزازية على وسائل التواصل الاجتماعي عن أزمة في النظام المصرفي الروسي وحالات إفلاس وسحب تراخيص".

ولم يذكر البيان الدول التي دبرت مخابراتها المخطط المزعوم.

من جهته، ذكر البنك المركزي الروسي "الوضع تحت السيطرة. حصلت البنوك على الإرشادات الضرورية."