أبوظبي - سكاي نيوز عربية

وصف الرئيس الأميركي المنتهية ولايته باراك أوباما، خلفه دونالد ترامب، بأنه رجل براغماتي، واصفا ذلك بالمفيد له.

وقال أوباما في خطاب بعد أقل من أسبوع من فوز ترامب بالانتخابات الرئاسية، "ترامب ليس أيديولوجيا بل براغماتيا وهذا ما سيكون مفيدا له في حال أحاط نفسه بأشخاص جيدين، وعرف بشكل واضح ما يريد".

وأضاف أوباما، أن لديه مخاوف من ترامب "هو وأنا نختلف على العديد من المواضيع".

مؤكدا، أن من المهم للرئيس المنتخب أن يبعث بإشارات على الوحدة بعد حملة انتخابية شهدت تنافسا مريرا.
              
ورفض أوباما في مؤتمر صحفي التعليق على اختيار ترامب للمحافظ المثير للجدل ستيف بانون كبيرا لخبراء الاستراتيجيات في البيت الأبيض.
              
لكن الرئيس الديمقراطي قال، إنه أبلغ الجمهوري ترامب في حديث خاص في اجتماع بالمكتب البيضاوي الأسبوع الماضي أنه بسبب "مرارة وضراوة الحملة فإن من المهم حقا محاولة إرسال بعض الإشارات على الوحدة والتواصل مع الأقليات والنساء ومجموعات أخرى أثار مضمون الحملة قلقها."