قال المركز القومي الأميركي للأعاصير، الاثنين، إن رياحا مدارية قوية تتحرك بسرعة فوق المنطقة بين شرق ووسط البحر الكاريبي، مشيرا إلى أن فرص تحولها إلى إعصار مداري خلال الأيام القليلة المقبلة تصل إلى 70 في المئة.

وقد تتحول الرياح، التي تتحرك على بعد نحو 321 كيلومترا جنوبي جمهورية الدومينيكان، إلى عاصفة مدارية في وقت لاحق الاثنين، عندما تدخل منطقة وسط البحر الكاريبي أو بحلول ساعة مبكرة من صباح الثلاثاء مع اقترابها من جامايكا.

وذكر المركز القومي للأعاصير "تشير البيانات الحديثة للرياح التي سجلتها الأقمار الصناعية وملاحظات السفن إلى أن رياح عاصفة مدارية تتراوح سرعتها بين نحو 64 و72 كيلومترا في الساعة تتشكل بالمناطق الشمالية والشرقية من هذا الاضطراب الكبير".

وأضاف المركز، الذي يتخذ من ميامي مقرا له، أنه من المتوقع سقوط أمطار غزيرة وهبوب رياح قوية فوق جزيرة هيسبانيولا، لتصل إلى جامايكا وكوبا في وقت لاحق الاثنين، مع تحرك العاصفة غربا بسرعة تتراوح بين نحو 32 و40 كيلومترا في الساعة.