نفت موسكو الاثنين مزاعم بلغاريا بأن طائرات روسية انتهكت مجالها الجوي وفق ما أوردت وكالات أنباء روسية.

وكان نيكولاي ننشيف وزير الدفاع البلغاري قد صرح الأحد بأن هناك تصاعدا في انتهاك مجالها الجوي من جانب طائرات عسكرية وتجارية روسية خلال الشهر الماضي واصفا الانتهاكات المزعومة بأنها"استفزازات".

ونقلت وكالة انترفاكس الروسية عن متحدث باسم وزارة الدفاع الروسية قوله إن الطائرات الروسية التي تحلق فوق البحر الأسود تتبع الأنظمة الدولية وتحصر تحركاتها ضمن المناطق المحايدة.

وأشار إلى أن الطائرات الروسية تبقي على أجهزة تلقي الرسائل عاملة طوال الوقت مشيرا إلى أن الوزارة لم تتلق احتجاجات من بلغاريا بهذا الخصوص نافيا المزاعم البلغارية.

وقال ننشيف لمحطة نوفا التابعة للتلفزيون البلغاري أن الطائرات الروسية تطفئ أجهزة تلقي الرسائل وهي أجهزة اتصال تساهم -إلى جانب أجهزة الرادار- في تحديد مواقع الطائرات وخصوصا في المجالات الجوية المكتظة.