أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعلنت حكومة ولاية تاماوليباس في المكسيك، السبت، أن مسلحين قتلوا 14 شخصا في شمال شرق البلاد بهجومين لعصابات بالولاية.

ونقلت رويترز عن وزير داخلية الولاية إن إطلاق نار وقع في سيوداد فيكتوريا عاصمة تاماوليباس، التي تشهد أعمال عنف بين عصابات متناحرة منذ سنوات.

وقع الهجوم الأول في حي قرب وسط سيوداد فيكتوريا في السابعة صباحا بالتوقيت المحلي (12:00 بتوقيت غرينتش)، وأسفر عن مقتل 11 شخصا من أسرة واحدة.

وقالت الحكومة إن الهجوم الثاني وقع بعد 45 دقيقة. وقال وزير الداخلية إن رجلا وامرأتين قتلوا فضلا عن إصابة أربعة أشخاص.

وتقع تاماوليباس على حدود ولاية تكساس الأميركية، وطالما يستغلها المهربون لتهريب المخدرات والأشخاص إلى الولايات المتحدة.