أبوظبي - سكاي نيوز عربية

اهتزت الأرض مجددا، الأربعاء، في الإكوادور مع تسجيل هزتين ارتداديتين بقوة 6.8 و6.7 درجات، ما أوقع قتيلا و85 جريحا إصاباتهم خفيفة، في المنطقة ذاتها التي هزها زلزال مدمر قبل شهر وأوقع نحو 700 قتيل.

وسجلت هزتا الأربعاء في مقاطعة أزميرالداس شمال غربي البلاد، على مقربة من الحدود مع كولومبيا، بحسب معهد الجيوفيزياء الوطني.

وقال الرئيس رافاييل كوريا في مؤتمر صحافي: "سقط قتيل وهو كهل في منطقة توساغا" الواقعة جنوب غربي العاصمة كويتو، مضيفا أن سبب موته "غامض بعض الشيء"، حيث أنه على ما يبدو "خرج وهو يجري وسقط على جمجمته، لكن هناك رواية أخرى تفيد أن عمودا وقع عليه".

وكان زلزال 16 أبريل خلف نحو 700 قتيل وشرد 29 الفا آخرين وتسبب في أضرار قدرت بثلاثة مليارات دولار. وسجل معهد الجيوفيزيا منذ ذلك الزلزال 1519 هزة ارتدادية كانت هزتا الأربعاء أعنفها.