أبوظبي - سكاي نيوز عربية

حذرت نيوزيلندا الرحالة والمتسلقين من الاقتراب من بركان بمحمية طبيعية كانت تشكيلاته من الصخور والمناظر الطبيعية القاحلة مسرحا لتصوير سلسلة أفلام (لوردأوف ذا رينجز / ملك الخواتم).

وأصدر معهد (جي.إن.إس ساينس) المعني بمراقبة الزلازل والبراكين في نيوزيلندا تحذيرا بشأن بركان جبل روابيهو الواقع في محمية تونغاريرو الطبيعية بالجزيرة الشمالية والذي ثار آخر مرة عام 2007.

وقال عالم البراكين براد سكوت "هناك مزيد من الإشارات على وجود حياة في البركان."

وارتفعت درجة حرارة البحيرة من 25 درجة مئوية إلى 46 منذ منتصفأبريل نيسان. ورُفع مستوى التحذير الخاص بالبركان إلى مستوى"الاضطراب المتزايد" من مستوى "المتوسط".