أبوظبي - سكاي نيوز عربية

اقتحم نحو 200 مهاجر ميناء كاليه في شمال فرنسا، السبت، بعد انتهاء تظاهرة دعما للمهاجرين الذين يقيمون في منطقة عشوائية قريبة، وتمكن بعضهم من الصعود على متن عبارة بريطانية.

ونقلت رويترز عن دينيس جودين، نائب حاكم منطقة كاليه: "تجمع نحو ألفي شخص في تظاهرة بكاليه.. وفي النهاية دخل نحو 200 منهم الميناء وصعد 50 تقريبا إلى سطح العبّارة سبيريت أوف بريتين."

وأضفا أن بعض اللاجئين قرروا مغادرة العبّارة طواعية بينما ستتكفل الشرطة بإبعاد الباقين وستستخدم القوة إذا لزم الأمر.

من جانبها، قالت متحدثة باسم الشركة المسيرة للعبارة إن ميناء كاليه لايزال مغلقا مساء السبت، وأن المهاجرين لم يتمكنوا من دخول العبّارة بعدما أغلق طاقمها الأبواب لمنعهم.