أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قالت السلطات الباكتسانية إنها نفذت حكم الإعدام بحق 332 شخصا، منذ أن رفعت الحظر عن تلك العقوبة في 2014.

وتبنت الحكومة الباكستانية خطة عمل وطنية كبيرة ضد الإرهاب، بعد الهجوم في 16 ديسمبر على مدرسة في بيشاور، نفذته مجموعة من حركة طالبان، وأسفر عن مقتل  150 شخصا معظمهم من الأطفال.

وشملت الخطة تعليقا لوقف عقوبة الإعدام لمدة ست سنوات، وتأسيس محاكم عسكرية لمكافحة الإرهاب بناء على تعديل دستوري، وفق ما ذكرت فرانس برس.

وكانت عقوبة الإعدام مخصصة في الأصل للمدانين بارتكاب أعمال إرهابية، لكنها توسعت في مارس لتشمل جميع الجرائم الأخرى التي تخضع لعقوبة الإعدام.

وأعلن وزير الداخلية ومراقبة المخدرات، الجمعة، في تقرير مكتوب إلى البرلمان، أنه تم تنفيذ حكم الإعدام بحق 332  شخصا.