قالت شرطة مدينة فيلادلفيا بولاية بنسلفانيا الأميركية، الجمعة، إن مسلحا يشتبه في ولائه لداعش، أطلق النار على شرطي كان داخل سيارته، مما أدى لإصابته.

ونشرت الشرطة صورا من كاميرا مراقبة أظهرت المسلح يطلق النار على الشرطي من مسافة قريبة جدا. وقال مسؤولون في الشرطة إن المسلح، ويدعى إدوارد أرشر، أطلق على الشرطي 11 رصاصة أصابته 3 منها في ذراعه.

وشددت الولايات المتحدة الإجراءات الأمنية على أراضيها عقب هجوم شنه زوجان على مركز للخدمات الاجتماعية في كاليفورنيا، أسفر عن مقتل 14 شخصا، واعتبرته هجوما إرهابيا.