أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال وزيرا خارجية فرنسا والبرازيل في مؤتمر صحفي في برازيليا، الأحد، إن فرنسا ستتبادل معلومات المخابرات المتعلقة بمكافحة الإرهاب مع البرازيل قبل بدء دورة الألعاب الأولمبية في ريو دي جانيرو العام المقبل.

ويزور وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس البرازيل لمناقشة القمة التي تعقدها الأمم المتحدة بشأن المناخ في باريس في وقت لاحق من الشهر الجاري.

وصرح فابيوس بأن مسؤولي المخابرات الفرنسيين يمكن أن يزودوا البرازيل بمعلومات بشأن التهديدات المحتملة.

وقال وزير الخارجية البرازيلي مورو فييرا إن "الوزير فابيوس عرض تبادلا محتملا للمعلومات والخبرات وهو أمر ترحب به الحكومة البرازيلية."

وقال دبلوماسيون في برازيليا لرويترز الأسبوع الماضي إن الحكومات الغربية قلقة على سلامة رياضييها وسائحيها في أولمبياد ريو دي جانيرو 2016 لأنها تعتقد أن سلطات برازيلية كثيرة راضية عن نفسها وتشعر بارتياح أكثر مما يجب من الوضع التاريخي للبرازيل كدولة غير منحازة ومتعددة الثقافات وليس لها أعداء.

وقال فابيوس إن الهجمات التي وقعت في باريس هذا الشهر يمكن أن تحدث في أي مكان في العالم، مما يعني أن أي استراتيجية لمحاربة الإرهاب يجب أن تكون دولية.