قتل تسعة أشخاص وأصيب أكثر من 50 آخرين بجروح في تفجير انتحاري خلال مباراة للكريكيت في إقليم بكتيكا بجنوب شرق أفغانستان، مساء الأحد.

وقال مسؤولون إن الهجوم الانتحاري، الذي وقع في الإقليم القريب من الحدود الباكستانية، ربما استهدف أعضاء الحكومة المحلية، الذين كانوا يحضرون المباراة.

ونفت حركة طالبان المتشددة مسؤوليتها عن الهجوم الذي وقع عقب إقدام مجموعة مسلحة اعلنت ولاءها لداعش على شن هجمات على نحو حواجز للشرطة.