قال عبد العزيز كابراوي، نائب وزير النقل الماليزي الخميس، إن هناك "شبه تيقن" إن الحطام الذي جرفته الأمواج على جزيرة لا ريونيون بجنوب المحيط الهندي، هو حطام طائرة من طراز بوينغ 777.

وأضاف: "من شبه المؤكد أن الجناح من طائرة بوينغ 777. كبير محققينا هنا أبلغني بهذا".

وأرسلت السلطات الماليزية، الأربعاء، فريقا إلى جزيرة لا ريونيون للتحقق من الحطام.

ولم يعثر على أثر لطائرة من طراز بوينغ 777 تابعة لشركة الخطوط المالزية منذ اختفائها في مارس من العام الماضي،وكان على متنها 239 شخصا بعد إقلاعها من العاصمة الماليزية كوالالمبور متجهة إلى العاصمة الصينية بكين.

وهو ما أصبح أحد أكبر الألغاز في تاريخ الملاحة الجوية.