أعلن مسؤول أميركي بارز، الاثنين، أنه تم التوصل إلى نظام خلال المحادثات بين إيران والدول الكبرى يسمح للوكالة الدولية للطاقة بدخول جميع المواقع الإيرانية المشتبه بها.

ونقلت وكالة "فرانس برس" عن المسؤول قوله "لقد حددنا نظاما نعتقد أنه سيتيح للوكالة الدولية للطاقة الذرية دخول المواقع التي تحتاج اليها"، موضحا أن إيران لن تكون مجبرة على السماح بدخول كل مواقعها العسكرية.

وسبق أن رفض المرشد الإيراني علي خامنئي مرارا أي تفتيش للمواقع العسكرية الإيرانية من جانب الوكالة الذرية.

وأضاف المسؤول أن "الفكرة ليست في تمكيننا من دخول كل موقع عسكري إيراني، لأن الولايات المتحدة نفسها لن تسمح لأي كان بدخول أي موقع عسكري فيها، لذلك فهذا الأمر غير مناسب".

وتابع المسؤول الذي فضل حجب هويته أن "لكل الدول أهدافا عسكرية تقليدية وأسرارا عسكرية لا ترغب في أن تتقاسمها مع الآخرين".

وتدارك "ولكن إذا رأت الوكالة الدولية للطاقة الذرية في إطار الاتفاق أنها تحتاج إلى السماح لها بدخول بعض المواقع ولديها سبب لذلك، فان لدينا اجراء للسماح بالدخول".