أبوظبي - سكاي نيوز عربية

تبنى تنظيم الدولة (داعش)، عبر بيان، بأحد المواقع على الإنترنت، الهجوم الذي استهدف حافلة تقل شيعة في كراتشي جنوبي باكستان، الأربعاء، وأدى إلى مقتل 43 شخصا، على الأقل.

وجاء في بيان التنظيم "تم بفضل الله قتل 43 مرتدا، وإصابة قرابة 30 في هجوم لجنود الدولة الإسلامية على حافلة تنقل أفرادا من الإسماعيليين الشيعة المشركين".

وأكدت الشرطة الباكستانية مقتل 43 شخصا في الهجوم الذي نفذه ستة مسلحين، على الأقل، على دراجات نارية، أطلقوا النار على الحافلة، التي كانت تقل نحو ستين من أقلية الإسماعيليين الشيعة.