أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أكد زعيم الحزب القومي التايواني دعم حزبه للوحدة مع الصين خلال اجتماعه، الاثنين، مع الرئيس الصيني شي جينبينغ في إطار جهود التقارب المستمرة بين العدوين اللدودين سابقا.

وأكد زعيم الحزب، إريك تشو - المرجح ترشحه لخوض انتخابات الرئاسة العام المقبل- رغبة تايوان أيضا في الانضمام إلى المصرف الآسيوي للاستثمار في البنية التحتية الذي تقوده الصين، خلال اللقاء الذي عقد في بيجين.

وتزعم الصين تبعية تايوان لها ولا ترغب في أن تنضم لها الأخيرة مستخدمة اسما يشير إليها كدولة مستقلة.

ونقلت تصريحات تشو خلال الاجتماع مع شي في بث حي على محطة فينكس التلفزيونية في هونغ كونغ.

وقام الشيوعيون التابعون للزعيم ماو زيدونغ بطرد القوميين إلى تايوان خلال الحرب الأهلية في الصين في عام 1949 ما أدى إلى عقود من العداء بين الجانبين.

ويعد تشو، الذي تولى زعامة الحزب في يناير، ثالث زعيم للحزب القومي يزور الصين والأول منذ عام 2009.