قال مسؤولو إطفاء إن طيارا قتل إثر تحطم طائرة مروحية، قرب مستشفى في سانت لويس، بولاية ميزوري الأميركية.

وذكرت إدارة الإطفاء في سانت لويس عبر حسابها على موقع تويتر، السبت، أن الطائرة تحطمت في شارع خلف مستشفى جامعة سانت لويس، مما أدى إلى مقتل الطيار، ونشوب حريق.

ونقلت صحيفة "سانت لويس بوست ديسباتش" عن مسؤول الإطفاء، الكابتن غارون موسبي، قوله إن الطيار كان الشخص الوحيد في الطائرة وقت الحادث، وأنها كانت في طريقها إلى المركز الطبي لنقل أفراد طاقم.

ولم يتسن الاتصال بممثلي إدارة الإطفاء للحصول على مزيد من التفاصيل على الفور.

ونشرت الصحيفة صورة لمسؤولين يمشطون الحطام المحترق والمشتعل، وقال شهود إن دوي الحادث كان يشبه الانفجار.

وقال كينيث غرادي، وهو أحد السكان في المنطقة، يبلغ من العمر 48 عاما، للصحيفة "لقد هز (الانفجار) الحي".