أكد رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس، الاثنين، أن فرنسا لا تريد رحيل اليهود إلى إسرائيل، وعبر عن "أسفه" لتصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو التي دعا فيها اليهود الأوروبيين للهجرة لإسرائيل.

وقال فالس لإذاعة "ار تيه ال"، غداة تخريب مئات المدافن في مقبرة يهودية شرقي فرنسا، "إن رسالتي إلى اليهود الفرنسيين هي: فرنسا جريحة مثلكم وفرنسا لا تريد رحيلكم. إنها تؤكد مرة أخرى حبها ودعمها وتضامنها".

 وأفاد بأنه لا يوجد "خيوط في الوقت الراهن" حول مرتكبي العملية التي ندد بها الرئيس فرنسوا هولاند بشدة الأحد.

وكان نتانياهو قال الأحد مخاطبا يهود أوروبا في بيان "إسرائيل هي موطنكم. نحن مستعدون لاستيعاب هجرة جماعية من أوروبا"، مضيفا "لكل يهود أوروبا أقول : إسرائيل تنتظركم بذراعين مفتوحتين".