أبوظبي - سكاي نيوز عربية

رفضت حكومة إفريقيا الوسطى الخميس اتفاقا لوقف إطلاق النار توصلت إليه في كينيا إثنتان من الجماعات المسلحة بغية إنهاء أكثر من عام من الاشتباكات.

وقال وزير الإعلام جورج أدريان بوسو لرويترز إن "الحكومة ترفض بشكل قاطع اتفاقية نيروبي لأنها لم تطلع على مناقشاتها بأي طريقة، وأضاف "إنها ليست اتفاقية فعلية بل سلسلة من المظالم التي قدمتها المجموعتان المسلحتان اللتان تأخذان البلاد رهينة."

ولم تعلن بعد تفاصيل المحادثات بين تحالف سيليكا ذي الأغلبية المسلمة وميليسشيا (أنتي بالاكا) المسيحية على الرغم من إجراء الطرفين مفاوضات سلام متقطعة وعلى مستوى متدن العام الماضي.

وكان متمردو سيليكا وغالبيتهم مسلمون استولوا على السلطة في الدولة ذات الأغلبية المسيحية في مارس الماضي، ويسيطر متمردو سيليكا على معظم مناطق الشمال في حين تكافح حكومة مؤقتة لاستعادة سيطرتها على البلاد.