أبوظبي - سكاي نيوز عربية

ينظم حلف شمال الأطلسي احتفالا الأحد في كابول بمناسبة انتهاء عملياته العسكرية في أفغانستان رسميا كما أعلن مسؤولون بالحلف.

وتم الإعداد للاحتفال سرا نظرا لخطر استهداف العاصمة الأفغانية من قبل حركة طالبان.

واعتبارا من الأول من يناير ستحل بعثة الحلف "للتدريب والدعم" محل القوة الدولية للمساعدة على إحلال الأمن (إيساف) التي خسرت 3485 عسكريا منذ 2001.

ورغم بقاء القوات التي تضم 12 ألفا و500 جندي أجنبي، إلا أنها لن تشارك في المعارك مباشرة، لكنها ستساعد الجيش والشرطة الأفغانيين في معركتهم ضد طالبان.

وقال مسؤول في الحلف، إن قائد قوات إيساف الجنرال الأميركي جون كامبل سيترأس الاحتفال في مقر القوات في كابول.