أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعادت الولايات المتحدة أربعة أفغان إلى وطنهم بعد احتجازهم في معتقل غوانتانامو.

وقال مسؤولون أميركيون إن ترحيل المعتقلين الأربعة إشارة إلى الثقة في الرئيس الأفغاني الجديد أشرف غني.

وصرح مسؤولون في الإدارة الأميركية بأنهم عملوا سريعا على تلبية طلب غني بترحيل المعتقلين الأربعة، الذين تم الإعداد لترحيلهم كنوع من المصالحة في مؤشر على تحسن العلاقات الأميركية - الأفغانية.

وكشفت وزارة الدفاع الأميركية عن هويات المعتقلين الأربعة، وهم محمد زاهر، وشوالي خان، وعبد الغني، وخي علي غول.

ويوجد ثمانية أفغان بين 132 معتقلا لا زالوا في غوانتانامو.

وتعد هذه الخطوة الأحدث في سلسلة من عمليات ترحيل المعتقلين التي يحاول بها الرئيس الأميركي باراك أوباما خفض عدد نزلاء غوانتانامو، وتحقيق هدفه المتمثل في إغلاق المعتقل.