أبوظبي - سكاي نيوز عربية

اعتقلت الشرطة في صربيا والبوسنة 15 شخصا قالت إنهم شاركوا في مجزرة خلال فترة حرب البلقان، أودت بحياة 19 شخصا.

وتشارك النيابة العامة في صربيا والبوسنة بحملة للتحقيق في قضية مجزرة شتربتسي التي وقعت عام 1993، وتم خلالها خطف 19 رجلا ودفعهم تحت عجلات قطار.

وقام ضباط قبيل فجر الجمعة بحملة لضبط المشتبه بهم، ومن بينهم شقيق أحد أمراء الحرب المتواجد فعليا في السجن وأعضاء في مليشيات سابقة وجنرال سابق من صرب البوسنة، وفق ما ذكرت وكالة أسوشييتد برس.

ويسعى المحققون خلال التحقيقات إلى دفع المشتبه بهم للاعتراف بأسماء الرجال الأعلى منهم رتبة الذين أمروهم بالقتل.