أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعلن الأمين العام للأمم المتحدة بان جي مون الأربعاء أن منسقة شؤون الإغاثة الإنسانية بالمنظمة الدولية فاليري آموس تعتزم ترك منصبها في نهاية مارس بعدما شغلته لأكثر من أربع سنوات.

وقال بان في بيان "عملت السيدة آموس بلا كلل من أجل المتضررين من الكوارث والصراعات في أنحاء العالم.

وأضاف أنها "كانت ترى دوما أن الناس لهم الأولوية. عملت أيضا عن كثب مع عمال المساعدات الإنسانية الذين دائما ما يخاطرون بأرواحهم لخدمة الناس الأشد احتياجا."

وعملت آموس كوزيرة في الحكومة البريطانية وزعيمة لمجلس اللوردات، ووزيرة للدولة للتنمية الدولية في الفترة من عام 2003 حتى 2007 كما شغلت منصب وزيرة شؤون أفريقيا في بريطانيا في الفترة من عام 2001 حتى 2003، وذلك وفقا لسيرتها الذاتية في الأمم المتحدة.