أبوظبي - سكاي نيوز عربية

نقل نحو 130 شخصا، معظمهم من الطلاب، إلى المستشفى، إثر استنشاق غاز سام في مدينة زاهدان جنوب شرقي إيران.

وتسرب الغاز بعد إلقاء عامل من شركة خاصة كميات غير محددة من المبيدات الزراعية منتهية الصلاحية في قناة للصرف الصحي، صباح الأحد، وفق تقرير أوردته وكالة "أسوشيتد برس"، نقلا عن صحيفة "هفت صبح". 

وقال محافظ سيستان بلوشستان، عباس علي أرجماندي، إن معظم الطلاب المصابين كانوا من مدرسة قريبة من موقع إلقاء المخلفات، كما شعر بعض سكان المنطقة أيضا بالدوار والغثيان.

واستبعد المحافظ وجود أعمال تخريبية، معتبر أن تصرف العامل كان ناتجا عن جهله، ومشيرا إلى أنه تم القبض على عامل وحدة التخزين وإغلاق المصنع.