أبوظبي - سكاي نيوز عربية

اعتقلت السطات الإيرانية المحامية المدافعة عن حقوق الإنسان نسرين سوتوده وعددا آخر من النشطاء عند عودتهم من مظاهرة السبت، حسبما أفاد زوج الناشطة.

وقال رضا خاندان على صفحته على فيسبوك "احتجزت نسرين عند عودتها من اعتصام أمام نقابة المحامين في طهران مع عدد من الأصدقاء والزملاء".

وتابع قائلا: "قاموا بتصوير ومراجعة بطاقات هوية جميع المحتجين، وأطلقوا سراح الجميع عدا نسرين التي لا تزال محتجزة تعسفيا وبدون أمر قضائي".

وكان حكم بالسجن لمدة ست سنوات صدر في عام 2010 ضد سوتوده التي تدافع عن نشطاء المعارضة ومنعها من ممارسة المحاماة بعد أن أدينت بالدعاية ضد النظام والإضرار بأمن الدولة.

وجذبت قضيتها الاهتمام الدولي عندما بدأت إضرابا عن الطعام لمدة 50 يوما لمنع ابنتها من السفر.

وانتقدت الولايات المتحدة ومنظمات دولية مثل منظمة العفو الدولية الجمهورية الإسلامية بسبب قضية سوتوده، وأفرج عنها في سبتمبر عام 2013 قبل زبارة الرئيس حسن روحاني للأمم المتحدة بعد فوزه في انتخابات الرئاسة، بناء على وعد بإجراء إصلاحات في مجال الحريات.