أعلن المكتب الأوروبي للشرطة (يوروبول)، الأربعاء، أن أكثر من ألف شخص اعتقلوا بين 15 و23 سبتمبر في أوروبا، في عملية غير مسبوقة استهدفت مختلف قطاعات الجريمة المنظمة.

وقال مدير يوروبول، روب وينرايت، في لاهاي حيث مقر مكتب الشرطة: "إنه أكبر هجوم منسق تم تنظيمه في أوروبا ضد الجريمة المنظمة".

وشارك في هذه العملية أكثر من 20 ألف ممثل لقوات الأمن.