تعلن في كابل، الأحد، النتائج النهائية للدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية، التي خاضها أشرف غني وعبد الله عبد الله، اللذان سيوقعان في نفس اليوم اتفاقا لتقاسم السلطة من شأنه أن ينهي الأزمة السياسية الناجمة عن تنازعهما الفوز في تلك الانتخابات.

وقال المتحدث باسم اللجنة المستقلة للانتخابات نور محمد نور، إن "اللجنة ستعلن النتائج النهائية للانتخابات الرئاسية رسميا الأحد".

من جهته قال إيمال فائزي، المتحدث باسم الرئيس الأفغاني حميد كرزاي، على حسابه على تويتر، السبت، إن "المرشحين سيوقعان اتفاقا حول حكومة وحدة وطنية غدا".

ويؤكد كل من المرشحين أشرف غني وعبد الله عبد الله أنهما فازا في الانتخابات التي شابتها عمليات تزوير، وحاولت الأمم المتحدة جاهدة الدفع في اتجاه تشكيل حكومة وحدة وطنية، لتجنب العودة إلى الانقسامات التي كانت سائدة إبان الحرب الاهلية في التسعينات.

وقد فاز أشرف غني في الدورة الثانية من الانتخابات بحسب النتائج الأولية، ويرجح أن يعلن رئيسا الأحد، على أن يعين عبد الله من يريد أن يتولى منصب "مسؤول السلطة التنفيذية"، ويرجح أن يتولاه بنفسه.