أبوظبي - سكاي نيوز عربية

هدد المرشح الرئاسي الأفغاني عبد الله عبد الله الثلاثاء بالانسحاب من عملية إعادة فرز الأصوات في الانتخابات المتنازع على نتيجتها، التي تشرف عليها الأمم المتحدة، الأمر الذي يقوض عملية تهدف إلى نزع فتيل الأزمة بين عبد الله ومنافسه أشرف غني.

ومراجعة الأصوات جزء من اتفاق توسطت فيه الولايات المتحدة بين المرشحين اللذين يزعم كل منهما فوزه في انتخابات الرئاسة التي كان من المقرر أن تمثل أول تسليم ديمقراطي للسلطة في أفغانستان.

وقال فاضل أحمد مناوي، كبير المسؤولين في فريق عبد الله، الذي يشرف على عملية مراجعة الأصوات للصحفيين في كابل: "عملية إبطال (أصوات) مزحة ولا توجد نية لإلغاء أصوات مزورة".

وتابع: "اليوم أعلن أنه إذا لم تقبل طلباتنا بحلول صباح الغد فإننا لن نستمر في هذه العملية، وأي نتيجة لن تكون ذات قيمة بالنسبة لنا".

وحدد الرئيس الأفغاني، المنتهية ولايته، حميد كرزاي، الذي لم يكن يستطيع الترشح لولاية ثالثة بموجب الدستور، موعد التنصيب الرسمي للرئيس الجديد الذي سيخلفه في 2 سبتمبر المقبل.