قال أيوب قاسم المتحدث باسم البحرية الليبية، السبت، إن زورقا يقل نحو 170 مهاجرا إفريقيا، كانوا يحاولون الوصول إلى أوروبا، غرق قبالة الساحل الليبي.

وقال قاسم إن خفر السواحل أنقذ 17 من المهاجرين، مضيفاً أن عملية بحث عن بقية الركاب مازالت جارية.

وأوضح أن الزورق غرق‭‭ ‬‬في ساعة متأخرة الجمعة قرب القره بوللي شرقي طرابلس، وهو المكان الذي يستخدمه عادة مهربو اللاجئين إلى أوروبا.

وقال المسؤول في خفر السواحل محمد عبد اللطيف لتلفزيون "رويترز" إن صيادين محليين أبلغوا خفر السواحل صباح السبت بغرق الزورق عند الفجر.

وقال عبد اللطيف إنه لم يكن لدى خفر السواحل معدات، وبالتالي اضطروا إلى استعارة سفن صيد وزوارق قطر لنقل عمال الإنقاذ، مضيفاً أنهم أبلغوا المستشفيات ووزارة الصحة وقسم التحقيقات الجنائية عن الحادث.

وتابع أنه أخلي سبيل جميع المهاجرين الذين تم إنقاذهم لأنه لا يوجد مكان يمكن احتجازهم فيه.

وقالت البحرية الإيطالية لـ"رويترز" إنها لم تشارك في عمليات الإنقاذ، وليس لديها تفاصيل أخرى.

وقالت الحكومة الإيطالية الأسبوع الماضي إن إجمالي أعداد المهاجرين الذين وصلوا للشواطئ الإيطالية منذ بداية العام تجاوز 100 ألف.

يشار إلى أنه منذ أعوام تتزايد أعداد المهاجرين الذين يسافرون على متن زوارق متهالكة من شمال إفريقيا.

وتسير إيطاليا معظم الدوريات في البحر المتوسط في محاولة للحد من كوارث الغرق التي تودي بحياة اللاجئين.

وتم انقاذ أكثر من 70 ألف شخص منذ بدء عمل الدوريات في أكتوبر الماضي.