أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعلنت مصادر متطابقة، السبت، أن جنودا من تشاد حرروا 85 نيجيريا خطفتهم جماعة بوكو حرام الأحد الماضي من إحدى مناطق صيد الأسماك بشمال شرق نيجيريا ونقلتهم إلى تشاد.

ووفقا لـ"فرانس برس" فإن بوكو حرام اختطفت عشرات الأشخاص من هذه المناطق ونقلت عددا منهم على زوارق عبر بحيرة تشاد.

وقال مسؤول أمني رفيع في مايدوغوري لـ"فرانس برس": "تم ابلاغنا من قبل نظرائنا في تشاد باعتراضهم قافلة من حافلات ركاب تقل 85 نيجيريا خطفتهم جماعة بوكو حرام".

وأضاف أن القافلة التي يقودها 6 من مسلحي بوكو حرام تم توقيفها في الجانب التشادي من الحدود بمحاذاة بحيرة تشاد لإجراءات روتينية لكن العدد الكبير للأشخاص في القافلة أثار الشكوك".

وتابع أن المشتبة بهم أعطوا معلومات متناقضة حول الرهائن الذين كانوا يرافقونهم والوجهة التي يقصدونها.

من جهته، أكد مسؤول في اللجنة الوطنية لحقوق الانسان في مايدوغوري "الافراج عن 85 شخصا بينهم 65 رجلا بواسطة القوات التشادية على الحدود" مع هذا البلد.

وأضاف أن أكثر من 30 رهينة ما تزال بايدي الإسلاميين الذين فروا بواسطة قوارب بمحركات لدى مشاهدتهم الجنود التشاديين يوقفون القافلة.