أبوظبي - سكاي نيوز عربية

حكم القضاء الإيراني بالسجن ثلاث سنوات وبسنتين من النفي داخل البلاد و74 جلدة على شرطي اعترف بالتسبب عن غير قصد في موت المدون ستار بهشتي في 2012، حسبما ذكرت وسائل الإعلام الإيرانية السبت.

وكان بهشتي أوقف في 30 اكتوبر 2012 لأنه انتقد النظام الايراني على مدونته على الإنترنت.

 وقال القضاء الإيراني إنه عثر عليه ميتا في زنزانته في الثالث من نوفمبر، وكان في سن الخامسة والثلاثين.

وقالت نيابة طهران أن موته "نجم على الأرجح عن ضربة أو أكثر وجهت إلى المناطق الحساسة في الجسم أو ضغوط نفسية قصوى".

وأضاف القضاء أنه "جريمة قتل غير متعمد"، وهذا ما اعترضت عليه محامية والدة بهشتي.

وقالت غيتي بورفضل إنه "بينما يحكم على الصحافيين بالسجن ستة أشهر يبدو الحكم بالسجن ثلاث سنوات على مرتكب جريمة مثيرا للاستغراب".

وخلال التحقيق قال رئيس لجنة الأمن القومي والشؤون الخارجية في مجلس الشورى الإيراني علاء الدين بوروجردي إن ستار بهشتي "ضرب بالتأكيد" في السجن.

وعلى إثر الحادثة أقيل مدير مكتب مكافحة جرائم المعلوماتية "بتهم الإهمال ونقص المراقبة لموظفيه".

وكان خبراء من الأمم المتحدة وعدة دول غربية طلبوا من الحكومة الإيرانية كشف ملابسات هذه القضية بالكامل.