قالت وزارة الدفاع الصينية إن مقاتلات يابانية تعقبت طائرات صينية تقوم بدوريات فوق مياه متنازع عليها، الخميس، في أحدث تصعيد للخلاف على المجال الجوي بين البلدين.

وأضافت الوزارة نقلا عن المتحدث باسم سلاح الجو الكولونيل شنجين كه قوله "حاولت مقاتلات يابانية من طراز إف-15 تعقب طائرات الدوريات الصينية. اتخذت القوات الجوية الصينية إجراءات عقلانية ومقبولة تتسم بضبط النفس للرد على التهديد".

لكن وزارة الدفاع اليابانية قالت لوكالة "رويترز" إنها لا يوجد لديها معلومات عن الواقعة.

وزاد التوتر بين أكبر اقتصادين في آسيا خلال الأشهر الأخيرة، ويتهم كل منهما الآخر بتحليق طائرات عسكرية قريبة جدا من طائرات الآخر في نزاع مستمر منذ فترة طويلة.

ويزعم الجانبان السيادة على مجموعة جزر في بحر الصين الشرقي، والمعروفة باسم سينكاكو في اليابان ودياويو في الصين.

وأعلنت بكين منطقة دفاع جوي تغطي معظم بحر الصين الشرقي العام الماضي، ما أثار احتجاجات اليابان والولايات المتحدة.

وفي يونيو، استدعت الصين الملحق العسكري الياباني لتقديم احتجاج بعدما تبادل البلدان اتهامات مماثلة.

وحذرت اليابان في تقرير، هذا الأسبوع، من ارتفاع ميزانية الدفاع الصينية لأربعة أمثالها خلال العقد الماضي لتصل إلى 131 مليار دولار، في حين انخفضت ميزانية الدفاع اليابانية 1.9 بالمائة خلال نفس الفترة لتصل إلى 47 ملياردولار.

إلا أن الصين تقول إن اليابان تبالغ في التهديد الذي يفرضه إنفاق بكين العسكري من أجل تبرير إنفاقها.