أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قالت السلطات السويدية الثلاثاء إن شخصا قتل وأجلي المئات جراء أكبر حريق غابات في تاريخ السويد الحديث والمستعر منذ 6 أيام في المناطق الشرقية والوسطى من البلاد.

وأخلت السلطات عددا من القرى في منطقة فاستمانلاند الاثنين وحذر مجلس إدارة المقاطعة سكان نوربيرج الذين يبلغون خمسة آلاف شخص تقريبا من احتمال اجلائهم بعد وقت قصير.

وأشار المجلس إلى أن الحريق التهم منطقة تغطيها الغابات الكثيفة وتتراوح مساحتها بين 10 و15 كيلومترا.

وتعمل فرق الإغاثة بجد للسيطرة على الحريق في حين وصف المجلس الوضع على موقعه الإلكتروني بأنه "خطر".

واندلع الحريق بعد موجة حر غير مسبوقة وأجواء صيفية جافة في شمال أوروبا.

وقال مركز تنسيق الاستجابة لحالات الطوارئ التابع للمفوضية الأوروبية أمس الاثنين إن طائرتين إيطاليتين لمكافحة الحرائق في طريقهما إلى المنطقة المنكوبة.

وقالت وسائل إعلام محلية إن الطائرتين ستصلان عند منتصف الثلاثاء تقريبا بالتوقيت المحلي.