أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعلن رئيس الحكومة الأسترالي توني أبوت، الجمعة أن "الجهاديين الاستراليين" في الخارج الذين "يكرهون نمط حياتنا" وأصبحوا "قتلة مدربين" لن يسمح لهم بالعودة إلى البلاد وسيتم اعتقالهم إذا حاولوا ذلك.

وصرح ابوت لإذاعة "سيدني ستايشن 2 جي بي" أن "المهم هو ضمان عدم عودتهم إلى بلادنا قدر الإمكان.

وأضاف "في حال عودتهم سيتم اعتقالهم لأننا لا يمكن أن نسمح بقدوم قتلة مدربين يكرهون نمط حياتنا ويكرهوننا ليقوموا بأعمال تخريبية يمكن أن تؤدي إلى الفوضى في البلاد".

وقال أابوت إن "أكثر من مئة أسترالي سافروا إلى سوريا والعراق وبعضهم تورط مع هذه المجموعة المجرمة المنشقة عن القاعدة" في إشارة إلى "الدولة الإسلامية في العراق والشام".

واضاف "لا شك في أن مواطنين من دولتنا يشاركون الأن في أعمال وحشية في العراق (...) هؤلاء الأشخاص يجب ألا يكون لهم مكان في بلدنا وسنبذل كل جهودنا لإبقائهم خارجا".