أبوظبي - سكاي نيوز عربية

بلغت الهجمات على الأجانب في ألمانيا أعلى مستوياتها منذ عام 2006، حيث ارتفعت بنسبة 20% العام الماضي.

وأظهرت إحصائيات حكومية، الأربعاء، وقوع 473 واقعة كراهية ضد الأجانب في 2013، في مقابل 393 في العام الذي قبله (2012).

وأعرب أكبر مسؤول أمني في ألمانيا، توماس دي مايزير، عن قلقه من استغلال اليمين المتطرف ارتفاع طلبات اللجوء إلى ألمانيا للتحريض على كراهية الأجانب.

 ومؤخرا، وافقت ألمانيا على مضاعفة أعداد اللاجئين السوريين لديها إلى 20 ألف سوري، وتشهد ألمانيا ارتفاعا في أعداد المهاجرين عموما.

وأظهر التقرير السنوي عن العنصرية المحلية في ألمانيا تراجعا طفيفا في أعداد اليمينيين المتطرفين، إذ بلغ العدد 21700 بعد أن كان 22150 شخص، لكن أعداد المتطرفين المستعدين لاستخدام العنف استمرت كما هي عند 9600 شخص.