أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال وزير الخارجية الفرنسي إن بلاده علقت خططا لمنح سكانها ممن لا ينتمون لدول الاتحاد الأوروبي حق التصويت في الانتخابات المحلية، في تراجع عن وعد انتخابي قدمه الرئيس فرانسوا هولاند خلال حملته الانتخابية عام 2012.

وقال وزير الداخلية برنار كازنوف إن الخطط التي كانت ستعود بالنفع على مجتمعات المغاربة والجزائريين في فرنسا لم تحظ بتأييد في البرلمان أو مجلس الشيوخ بعد انتصار حزب الجبهة الوطنية اليميني المتشدد في انتخابات البرلمان الأوروبي، الأحد.

وأضاف: "هذه المسألة لن ترى النور إلا إذا حصلت على تأييد أغلبية، لا يوجد أي معنى لطرح أسئلة نعرف أننا لا نملك سبل الإجابة عليها"، وفق ما ذكرت وكالة رويترز.

وفي ظل المكاسب الكبيرة التي حققها اليمين المتشدد المناهض للاتحاد الأوروبي في فرنسا وبريطانيا والدنمارك، فإن زعماء أوروبا يواجهون إشكالات بشأن الهجرة ومستقبل الوحدة الأوروبية.