أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قالت إسبانيا إن نحو 700 مهاجر إفريقي هرعوا نحو الأسوار والأسلاك الشائكة الحدودية في مدينة مليلية الإسبانية بشمال إفريقيا. ورغم أن الشرطة صدت معظمهم، فإن 140 شخصا تمكنوا من دخول الأراضي الإسبانية.

وتدفق المهاجرون نحو الأسوار الحدودية على دفعتين، حيث وصل 500 مهاجر في الساعات الأولى من الصباح، ووصل 200 آخرين في وقت لاحق الخميس.

وقالت وزارة الداخلية الإسبانية في بيان إن شرطة حرس الحدود الإسبانية والمغربية انتشرت لوقف تقدم المهاجرين. ولا يزال هناك أكثر من 150 شخصا عالقين فوق السياج الحدودي، حيث يحاولون صد قوات الشرطة بإشعال النار في قطع من ملابسهم وإلقائها عليهم.

ورفعت إسبانيا والمغرب حالة التأهب على الحدود في فبراير الماضي عندما غرق 15 مهاجرا كانوا يحاولون دخول سبتة، الجيب الإسباني الساحلي في شمال إفريقيا.